معارض تركي يهاجم أردوغان بسبب الحرائق

علق صلاح الدين دميرتاش، الرئيس السابق لحزب الشعوب الديمقراطي الكردي المعتقل، على الحرائق المشتعلة منذ 13 يوما في بلدة درسيم بولاية تونجلي التركية، وقال إنها تكرار لأحداث سابقة.



 

وذكر دميرتاش في تغريدة أن حرائق الغابات هذه مفتعلة ولا يُسمح لأحد بالتدخل لإخمادها مؤكدا أن إبقاء الحرائق مشتعلة أمر متعمد.

 

دميرتاش قال: سبب عدم إخماد حرائق الغابات في درسيم لا يرجع إلى نقص المعدات، بل أن غالبية الغابات في تلك المرحلة يتم إحراقها عن عمد ولا يُسمح لأحد بإخمادها. هذه سياسة رسمية ومتعمدة متواصلة منذ عشرات السنوات، هذه الحقيقة يعلمها الجميع، لكن للأسف لا يجرؤ أحد على البوح بها. الغابات تُحرق للسبب نفسه الذي قُصفت بسببه درسيم عام 1938، بدون شك سننهي هذه السياسات التمييزية المتسببة في تقسيم البلاد والمواطنين ولهذا على جميع الراغبين في الديمقراطية والسلام التكاتف.

 

يذكر أن دميرتاش معتقل في سجن أدرنة المغلق منذ نهاية عام 2016 وترفض السلطات الإفراج عنه رغم قرار المحكمة الأوروبية لحصوق الإنسان الذي اعتبر استمرار اعتقال دميرتاش مخالف للقانون ووصفه بأنه رهينة سياسي.

~/Scripts/comments.js">