مقاتلات اف-35 الإسرائيلية تدمر رادار صينى فى سوريا


كشف تقرير جديد، أنّ الطائرات الحربية الإسرائيلية من طراز اف-35 دمرت رادارًا صينيًا خلال هجوم جوي على سوريا في 20 يناير الماضى، وفقاً لشبكة "هسبان تى فى" الإيرانية اليوم.




وأظهرت شركة "أيمدج سات" لتحليل صور الأقمار الصناعية، صوراً تزعم أنّ الردار الصينى "جى واى-27" لدى الجيش السورى كان هدفا لهجمات من قبل مقاتلات اف-35.


وفي الهجوم الجوي الأخير الذي وقع في 20 يناير، قصف النظام الإسرائيلي مطار في دمشق بالعاصمة السورية، ونتيجة لذلك فقد العديد من الجنود السوريين أرواحهم، ومع ذلك، تم صد الهجوم إلى حد كبير من قبل الجيش السوري.

 

وعلى الرغم من أن المعلومات الواردة، والتي نشرت يوم الخميس، لم تعط تفاصيل دقيقة حول الهجمات الإسرائيلية، فلم يتسنى التأكد من الحكومة السورية حول تدمير الرادار الصينى بالكامل.

ويعدّ الرادار الصينى، هو نظام إنذار قوي طويل المدى ومتسق. تم تصميمها وتطويرها لتوفير معلومات الإنذار المبكر وكشف الأهداف الجوية بعض ملاحظتها في التكنولوجيا "الشبح"، بما في ذلك مقاتلات اف-35، بالإضافة إلى ذلك ، فإنه يوفر معلومات الإنذار المبكر لنظام الأسلحة.


~/Scripts/comments.js">