قرار أمريكي هام بشأن أكبر شركات مصنعة للساعات الذكية فى العالم

وافقت لجنة التجارة الدولية الأمريكية على التحقيق مع فيتبيت وGarmin واثنين من المصنعين الصينيين وهما Inventec وMaintek بشأن دعاوى انتهاك براءات الاختراع الخاصة بشركة هولندية، بعد أن قدمت اتهامات بأن أجهزة فيتبيت وGarmin تنتهك التكنولوجيا الخاصة بها مثل تتبع النشاط، وإعداد تقارير الإنذار والاستشعار عن الحركة، كما أكدت الشركة الهولندية أنها كانت تتفاوض مع هذه الشركات لمدة ثلاث سنوات قبل أن تسوء هذه المحادثات وتقرر اللجوء للقضاء.



ووفقًا لموقع Engadget الأمريكى، تم تقديم الشكوى الأصلية فى ديسمبر وقد تؤدى إلى فرض رسوم جمركية أو حظر تام على أى أجهزة تنتهك براءات الاختراع، فغالبًا ما تستعين الشركات المتورطة فى نزاعات براءات الاختراع مركز التجارة الدولى، جنبًا إلى جنب أو بدلاً من الدعاوى القضائية التقليدية للحصول على حكم أسرع، فعادة ما تستغرق الدعاوى المدنية سنوات حتى يتم الحكم بها، كما يتم الضغط على الأهداف للوصول إلى تسوية.

وقال متحدث باسم فيتبيت لرويترز إن تأكيدات الشركة الهولندية كانت "بلا جدوى" ونابعة من "فشل الشركة الهولندية" فى مجال الأجهزة القابلة للارتداء.

وقد تأخرت الشركة الهولندية نسبيًا عن عالم مراقبة اللياقة البدنية، حيث أصدرت ساعة ذكية فى عام 2016 بعد فترة طويلة من دخول فيتبيت وGarmin وغيرها إلى الأسواق، وعلى الرغم من أن جهازها كان متخصصًا إلى حد ما منذ البداية، فقد واجهت الشركة صعوبة كبيرة مقارنة بالنمو الهائل للمنافسين الذين شملوا شركة أبل على سبيل المثال.

جدير بالذكر تحتل شركة أبل المركز الأول فى سوق الأجهزة القابلة للإرتداء، فقد قامت بشحن 29.5 مليون وحدة فى الربع الثالث من 2019، وهذا ما يمثل نموًا قدره 195.5 % على أساس سنوى، فى حين نجحت عدد من الشركات الصينية فى احتلال مكانة كبيرة فى هذا السوق، بينما جاءت شركة fitbit فى المركز الخامس فى نهاية القائمة.

~/Scripts/comments.js">