"تميم الشر".. هكذا استغلت قطر مساعدات السودان لتهريب أسلحة إلى ليبيا

في الساعات الأخيرة، بدأت الأذرع الإعلامية لقطر في نشر كذبة جديدة كشفها الأمن السوداني، وذلك عندما قالت الأولى إن الدوحة أرسلت طائرة محملة بأدوية ومواد طبية مختلفة تقدر بحوالي 70 طنا، في ثلاثة دفعات مقدمة لوزارة الصحة السودانية، حيث ستصل باقي الشحنات تباعا للسودان، ولكن بعد تحركات أمنية سودانية تم الكشف عن حمل تلك الشحنات أسلحة تحاول الدوحة تهريبها عبر السودان لتزويد قوات السراج الليبية الإرهابية بها.



وضبطت قوات الدعم السريع السودانية شحنة أسلحة ضخمه ” بمنطقة شمال دارفور وتحتوي الشحنه علي عدد كبير جدا من الاسلحة الاليه والنصف آليه بالضافة إلي كم كبير جدا من الذخيرة وبالتحري تم الكشف عن مسار الشحنه حيث تبين أن الشحنه ما هي إلا دعم مادي لمجموعات مليشيات الوفاق الاخوانية بطرابلس وذلك من اجل تنفيذ الاوامر التركيه للشيطان اردوغان بدعم حكومة فايز السراج الإخوانية والمعروفة باسم الوفاق في مواجهة قوات الجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر، وفقا لصحيفة "السودان اليوم".

 

 

قناة الجزيرة والقنوات التابعة للجماعة الإرهابية احتفت كثيرًا بشحنة المساعدات الطبية التي أرسلتها قطر إلى الخرطوم، لكن ولأنّ السلطات السودانية كانت على أتمّ الاستعداد واليقظة اكتشفت الخديعة وضبطت شحنة أسلحة قطرية في دارفور" في نفس الوقت التي وصلت فيه طائرة ما تسمى بالمساعدات، ليكتشف للعالم أجمع أنّ قطر وأعوانها تركيا وإيران لم يضعوا الإنسانية أبدًأ نصب أعينهم فوراء إرسال مساعدات كانت هناك ألآغراض أخرى أكثر جرمًا وهو تهريب شحنات كبيرة من السلاح إلى الإرهابيين في ليبيا لاستكمال عملية استنزاف الأرض واستباحة الدماء لأغراضهم الدنيئة.

ومن جانبهم، وجه مواطنون وسياسيون بارزون فى السودان، انتقادات حادة لممارسات قناة الجزيرة القطرية، ومحاولات القناة المستمرة لبث الأخبار الكاذبة حول بلادهم لتجميل وجه الإمارة الإرهابية، مؤكدين أن الدوحة تصر على مواصلة مسيرتها الإرهابية، وتسعى لإغراق السودان بالسلاح.

وتصدر هاشتاج "قطر تخدع السودان" مواقع التواصل فى السودان، إذ كانت القناة القطرية أذاعت خبرا مكذوبا حول إرسال مساعدات طبية قطرية إلى السودان، بالتزامن مع تمكن السلطات السودانية من ضبط شحنة أسلحة قطرية فى دارفور.

وندد رواد التواصل الاجتماعى باستمرار الإرهاب والكذب القطرى، لافتين إلى أن الجزيرة تضلل الحقائق الواضحة والملموسة، وأن إذاعة الخبر حول مساعدات قطرية ما هو إلا محاولة بائسة للتغطية على ما تم ضبطه من أسلحة قطرية كانت فى طريقها إلى مرتزقة لإشاعة الفوضى فى السودان وليبيا. 

ووصف المغردون قطر بأنها "قزم"، تشارك تركيا وإيران، ثالوث الشر، لتدمير الأوطان العربية، كاشفين عن أن الأسلحة القطرية المضبوطة كانت وجهتها إلى ميليشيات "الوفاق" فى ليبيا.    

 

وقال مغرد أخر :" قطر تحاول أن تخدعنا وتعتبر السودان ممرا لنشر الإرهاب والفساد، وادعت قناة الجزيرة أن قطر أرسلت طائرة تدعم بها السودان بالادوية ولكن الطائرة كانت تحمل أسلحة لمساعدة ميشليات السراج في ليبيا، وأنها تريد هى وتركيا إسقاط ليبيا ولكن محاولتهم تم إحباطها".

 

بينما أكد مغرد، أن قطر تساند مليشيات السراج الإخوانية، بإرسال شحنات أسلحة، وتحاول خداع السودان بإرسالها عن طريق دارفور، ولكن المحاولة فشلت بعد إحباطها من السلطات السودانية، وقناة الكذب القطرية تغير الخبر إلى إرسال مساعدات طبيه للسودان.

~/Scripts/comments.js">