صحيفة إسبانية: أردوغان يصعد تهديداته فى سوريا ويجند 7 آلاف مرتزق

قالت صحيفة "لابانجورديا" الإسبانية إن الرئيس التركى رجب طيب أردوغان يصعد تهديداته فى سوريا وجند مرتزقة فى أدلب بلغ عددهم حتى الآن 7000 جندى، وذلك فى محاولة منه لاحتلال سوريا .



وأشارت الصحيفة ، إلى أن أنقرة تقوم بإرسال الأسلحة إلى المجموعات الإرهابية فى ادلب السورية، وذلك بعد أن هدد بالتعامل قبل نهاية فبراير الجارى حال عدم سحب الجيش السورى إلى الحدود،بحجة تخلص سوريا من المنظمات الإرهابية فى الوقت الذى يجند فيه مرتزقة وإرسالهم إلى البلد العربى.

وقالت الصحيفة ، ما يثير جدلا واضحا هو دعم الرئيس الأمريكى دونالد ترامب الغير مشروط لأردوغان، وشكره له فى إنهاء الارهاب فى المنطقة ، وفى بيان أصدره البيت الأبيض، قال السكرتير الصحفى جود ديري إن ترامب ،عبر  فى اتصال هاتفى مع الرئيس أردوغان ، عن رغبة الولايات المتحدة فى إنهاء دعم روسيا ل فظائع حكومة الأسد وحل سياسى للصراع السورى".

وتعمل المكاتب التركية فى شمال سوريا باستقطاب المرتزقة من كل الجنسيات لتجنيدهم وإرسالهم إلى ليبيا لمساعدة حكومة فايز السراج التى تحمى المصالح التركية القطرية فى ليبيا.

وقامت تركيا باستخدام هؤلاء المرتزقة في حربها ضد الأكراد شمال سوريا، وجاء الدور هذه المرة لتوسيع نطاق استخدام هؤلاء المرتزقة ليتجهوا إلى القارة الإفريقية، تحت ضغط وتهديد تركى بإيقاف الدعم عنهم وعن قادتهم إن هم رفضوا الانصياع لها.

~/Scripts/comments.js">