الاحتلال الإسرائيلي يغلق مناطق في الخليل ويستهدف شباناً في غزة

أغلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأحد، طرقا ومداخل المسافر الشرقية لبلدة يطا جنوب الخليل بالسواتر الترابية.



وقال منسق اللجان الشعبية والوطنية في الجنوب راتب الجبور لمراسلنا، إن جرافات الاحتلال شرعت منذ ساعات الصباح بإغلاق الطرق الترابية ومداخل الخرب في المسافر الشرقية ليطا، والتي تربطها ببلدة يطا عبر الشارع الالتفافي رقم 60 بالسواتر التربية، وذلك لمنع تنقل المواطنين عبر هذه الطرق وتواصلهم مع بلدة يطا، وتقييد الحركة في المسافر.

وقال الجبور، إن سلطات الاحتلال تشدد من إجراءاتها التعسفية بحق سكان المسافر الشرقية والزائرين، للعمل على افراغ المنطقة من سكانها.

وأصيب عشرات المواطنين بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، الليلة، عقب اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي منطقة أبو الطوق في بلدة بيت أمر شمال الخليل.

وقال الناشط الاعلامي في بيت أمر محمد عوض لوكالة ”وفا“ الرسمية، إن قوات الاحتلال اقتحمت منطقة أبو الطوق المحاذية لمدخل البلدة، وأطلقت قنابل الغاز السام المسيل للدموع صوب المواطنين ومنازلهم، ما تسبب بإصابة العشرات بالاختناق.

يشار إلى أن قوات الاحتلال تتعمد اقتحام عدة مناطق في بيت أمر بشكل متواصل، وتقوم باستفزاز المواطنين أثناء عملهم في الأرض، للتضيق عليهم.

وفي السياق ذاته، اقتحم عشرات المستوطنين المدججين بالسلاح تحت حماية جنود الاحتلال، مساء اليوم السبت، البلدة القديمة من مدينة الخليل.

من جهة أخرى، قال الجيش الإسرائيلي، صباح الأحد، إنه أطلق النار باتجاه فلسطينيَين اثنين، زرعا عبوة، قرب السياج الأمني، جنوبي قطاع غزة، ورصد إصابتهما.

كما أعلنت وزارة الصحة، عن إصابة فلسطينيَين اثنين آخريَن، برصاص الجيش الإسرائيلي في قدميهما في ذات المنطقة.

وأطلق جيش الاحتلال الإسرائيلي في وقت سابق قذيفة مدفعية، وفتح النار، صباح الأحد، باتجاه شرق بلدة عبسان، جنوب شرق قطاع غزة.

~/Scripts/comments.js">