العراق: مقتل انتحاريين اثنين بعد محاصرتهما فى ديالى

أعلنت خلية الإعلام الحربى العراقى، اليوم الأحد، مقتل إرهابيين اثنين بعد محاصرتهما في ديالى.



وقالت الخلية -في بيان أوردته قناة "السومرية نيوز" العراقية- إن "قوة مشتركة من الجيش والشرطة كانت تقوم بمهمتها في ناحية بهرز بالتحديد (قرية الخوالص) لوجود معلومات عن أوكار لتنظيم "داعش" الإرهابي هناك".

وأضافت الخلية أن "خلال عملية الدهم والتفتيش حدثت مواجهات بين القوات الأمنية وعناصر "داعش" ما أدى إلى قتل إرهابي انتحاري حيث انفجر الحزام الناسف الذي كان يرتديه وقد احتوى على مادة TNT، وبعد التفتيش تم العثور على إرهابي ثاني وتمكنت القوة المنفذة للواجب من قتله".

كانت مصادر أمنية وطبية قالت لـ"رويترز"، إن قوات الأمن العراقية، قتلت شخصا وأصابت 7، اليوم الأحد، عندما فتحت النار على محتجين فى بغداد.

ويواجه العراق أزمة داخلية غير عادية حيث قُتل نحو 500 شخص أول أكتوبر.

ويطالب المحتجون بالإطاحة بالنخبة الحاكمة التي يرونها فاسدة وإنهاء التدخل الأجنبي فى البلاد لا سيما من إيران والولايات المتحدة.

كان زعيم التيار الصدرى في العراق، مقتدى الصدر ، هدد بتنظيم احتاجاجات أمام مجلس النواب إذا لم يتم التصويت لصالح حكومة رئيس الوزراء المكلف محمد علاوي ، خلال الأسبوع المقبل. وفقا لفرانس برس.

ويواجه محمد علاوى حملة رفض واسعة من قبل أنصار الحركة الاحتجاجية الذين أيدهم الصدر خلال مطالبتهم برحيل رئيس الوزراء السابق عادل عبد المهدي.

~/Scripts/comments.js">