بعد زيارة استغرقت يومين.. الرئيس الألماني يغادر السودان

غادر الرئيس الألماني فرانك فالتر شتاينماير، اليوم الجمعة، الخرطوم بعد زيارة استغرقت يومين، التقى خلالها رئيس مجلس السيادة الانتقالي السوداني الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، ورئيس الوزراء الدكتور عبد الله حمدوك.



وكان عضو مجلس السيادة بالسودان صديق تاور، في وداع الرئيس الألماني بمطار الخرطوم.

وزار شتاينامير، متحف السودان القومي وموقع الاحتجاجات إبان الثورة في كلية الأشعة بجامعة السودان، والتقى عددا من قادة المظاهرات والمشاركين فيها.

وتفقد اليوم الجمعة قبل مغادرته الخرطوم، مركز التحكم الكهربائي بالخرطوم، والذي يتحكم في توزيع خطوط الكهرباء بالسودان.

وقال عادل إبراهيم وزير الطاقة والتعدين السوداني، في تصريح صحفي، إن المركز سيخضع لعملية تحديث كبيرة ليواكب المتطلبات العالمية والمحلية، لافتا إلى أن زيارة الرئيس الألماني للمركز تؤكد استعداد بلاده لدعم مرفق الكهرباء بالسودان، بما يمكنه من تجاوز التحديات الكبيرة التي تواجه استقرار الكهرباء بالسودان على المدى القصير والبعيد.

~/Scripts/comments.js">