أستراليا تتراجع عن فرض قيود زمنية على مصففي الشعر للحد من كورونا

ألغت الحكومة الأسترالية اليوم الخميس مدة زمنية محددة لقص الشعر في إطار سياسة التباعد الاجتماعي للحد من انتشار فيروس كورونا، وذلك بعد رد فعل عنيف.



وكانت الحكومة قد ألزمت مصففي الشعر والحلاقين يوم الثلاثاء بألا يستغرق قص الشعر أكثر من 30 دقيقة.

وذكر مجلس مصففي الشعر في أستراليا أن تلك السياسة تعرض 40 ألف مصفف شعر للخطر.

وقالت ساندي تشونج الرئيسة التنفيذية للمجلس في بيان: "هذا القرار شائن .. ففي حين أن العديد من الحلاقين يمكنهم القيام بقص شعر الرجال خلال هذا الإطار الزمني ، إلا أنه في الواقع ليس من الممكن بالنسبة لغالبية صالونات تصفيف الشعر".

وأصدر رئيس الوزراء الأسترالي سكوت موريسون بيانا اليوم الخميس قال فيه إنه سيتم التراجع على الفور عن هذه السياسة.

وقال موريسون إنه ما زال على الصالونات والحلاقين الالتزام بدقة بالقواعد الجديدة التي تلزم بعدم وجود أكثر من شخص واحد لكل أربعة أمتار مربعة داخل المبنى.

وارتفعت حصيلة الوفيات الناجمة عن الإصابة بفيروس كورونا في أستراليا إلى 11 شخصا بعد تسجيل ثلاث وفيات جديدة، وذلك إلى جانب 2676 حالة إصابة مؤكدة بالفيروس.

~/Scripts/comments.js">