ترامب يتحدث عن "دواء لكورونا".. ويحذر من أخطر أسبوعين

رجح الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، الأحد، أن يصل معدل الوفيّات في الولايات المتحدة من جراء فيروس كورونا المستجدّ إلى ذروته في غضون أسبوعين، في حين تحدث عن دواء جديد يجرى تجربته داخل الولايات المتحدة.



وأشار ترامب خلال مؤتمر صحفي في البيت الأبيض إلى أنه سيمدد الإرشادات الحكومية المتعلقة بـ"التباعد الاجتماعي" حتى 30 أبريل.

وقال إنّه بالاستناد إلى التقديرات "فإن ذروة معدل الوفيات يرجح أن تحدث في غضون أسبوعين".

وأضاف "لذلك، سنمدد إرشاداتنا حتى 30 أبريل لإبطاء انتشار الفيروس".

وأوضح ترامب أن الولايات المتحدة أجرت عددا من الأبحاث الخاصة بعلاج كورونا عن طريق بلازما الدم و"توصلنا لنتائج جيدة بالتعاون مع بعض الدول"، معربا عن أمله بأن يشكل نقل دم المتعافين وسيلة فعالة في مواجهة الفيروس.

كما أعلن الرئيس الأميركي أنه سيتم توفير 50 ألف جهاز اختبار لتشخيص الإصابة بكورونا، لافتا إلى أن تسريع إجراء الاختبارات سيسهم في تطويق الفيروس، مشيرا إلى العمل على إمداد الولايات بالمعدات الطبية اللازمة لمواجهة الفيروس.

وأشار ترامب إلى أنه "لو لم نتحرك لفقد أكثر من مليوني شخص حياتهما بسبب هذا الوباء"، مضيفا "قمنا بعمل كبير لتجنب السيناريو الأسوأ في مواجهة كورونا".

~/Scripts/comments.js">