البيت الأبيض: فيروس كورونا يؤثر بشكل خاص على الأمريكيين من أصول أفريقية

ذكر البيت الأبيض الثلاثاء أن فيروس كورونا يؤثر سلبيا بشكل خاص على مجتمع الأمريكيين من أصول أفريقية في الولايات المتحدة، وأرجع ذلك جزئيا إلى اختلاف النط الصحي.



وقال أنتوني فوتشي، كبير مسؤولي الصحة العامة في فريق عمل مكافحة فيروس كورونا: "لدينا مشكلة صعبة بشكل خاص وهي تفاقم اختلاف النمط الصحي".

وأوضح أن انتشار أمراض مثل أمراض القلب والسكري بين الأمريكيين من أصول أفريقية، يأتي بمعدل مرتفع عن الجماعات الأخر، وهذه الظروف الكامنة تُعّقد تفشي فيروس كورونا في هذا المجتمع.

وذكر خبراء أن عدم المساواة الهيكلية من المحتمل أن تكون أيضا جزءا من المشكلة، بما في ذلك الفقر والحصول على التأمين الصحي.

ووصف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خلال مؤتمر صحفي هذا الوضع بأنه "تحد هائل".

وتعهد ترامب بالعمل على الأمر، دون الكشف عن تفاصيل.

يشار إلى أن لوري لايتفود، عمدة شيكاغو، ذكرت أن نحو 72% من الوفيات في مدينتها تعود لأمريكيين من أصول أفريقية، رغم أنهم يمثلون ثلث سكانها، ووصفت تلك البيانات بأنها "صادمة".

وأبلغت مدن أخرى، بما في ذلك واشنطن العاصمة، ومناطق في لويزيانا عن بيانات مماثلة.

~/Scripts/comments.js">