عاجل| 7 رسائل سودانية بشأن البعثة الأممية لدعم السلام.. تعرف عليهم

في الساعات الأخيرة، أكد السودان رفضه الوجود العسكري الأممي داخله، فيما رحب بالبعثة المدنية الفنية.



وشدد عضو مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول ركن شمس الدين كباشي، على جدية والتزام الحكومة بالتوصل لسلام شامل ينهي جذور الحرب في السودان.  

وقال الفريق أول شمس الدين كباشي، عضو المجلس السيادي السوداني، إن السودان يرفض وجود عسكريين في البعثة الأممية التي طلبها رئيس الحكومة عبد الله حمدوك تحت البند السادس لدعم مفاوضات السلام وإنقاذ الوثيقة الدستورية. 

وأكد شمس الدين الكباشي، خلال لقائه بالقصر الجمهوري اليوم الأربعاء، سفير الاتحاد الأوربي بالخرطوم روبرت فان دن دوول، أن حكومة حمدوك جادة وملتزمة في التوصل لسلام شامل ينهي جذور الحرب في السودان.

وقال وزير الدولة بوزارة الخارجية عمر قمر الدين في تصريحات صحفية عقب اللقاء، إن كباشي أبلغ سفير الاتحاد الأوروبي، رفض السودان للوجود العسكري الأممي داخل أراضيه، وأنه يرحب بالبعثة المدنية الفنية.

وأضاف قمر الدين انه في اطار مساعدة الاتحاد الاوروبي للسودان في مكافحة جائحة كورونا ستصل البلاد طائرات تحمل العديد من المعينات لمكافحة الجائحة والمساعدة في إجلاء الرعايا الأجانب في رحلة العودة.

الفريق اول ركن كباشي أكد سعي السودان لمعالجة مسالة العالقين السودانيين في الدول الأخرى، متي ما توفرت الظروف الملائمة لذلك.

من جانبه أكد سفير الاتحاد الاوروبي روبرت فان دن دوول، أن اللقاء كان فرصة لتبادل الآراء والأفكار وتبادل المعلومات حول مكافحة جائحة كورونا ومتابعة تطورات مفاوضات السلام، مشيرا إلى دعم الاتحاد الأوروبى للجهود المبذولة لتحقيق السلام والخطوات الاصلاحية الاقتصادية التي تقوم بها حكومة الفترة الانتقالية.

وفي وقت سابق أعلنت الحكومة السودانية، أنها تقدمت بطلب إلى الأمم المتحدة للحصول على ولاية مجلس الأمن الدولي لإنشاء بعثة سياسية تحت البند السادس لدعم مفاوضات السلام وإنفاذ الوثيقة الدستورية في البلاد.

~/Scripts/comments.js">