الإمارات تحظر التنقل بين العاصمة ومدنها بداية من هذا الموعد

أعلنت السلطات الإماراتية، اليوم الأحد، حظر التنقل بين العاصمة أبو ظبي ومدنها اعتباراً من يوم الثلاثاء المقبل لمدة أسبوع.



وقالت لجنة إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث في أبوظبي، إنه سيتم حظر التنقل بين إمارة أبوظبي ومدنها "العين" و"الظفرة" اعتباراً من يوم الثلاثاء ولمدة أسبوع.

ويذكر أن أكد نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، أن دولة الإمارات مستمرة في عملها لخدمة الجميع، وتواصل جهودها لتحقيق رؤيتنا نحو المئوية وأن تكون من أفضل دول العالم.

جاء ذلك خلال ترؤس الشيخ محمد بن راشد صباح اليوم الأحد اجتماع مجلس الوزراء والذي عقد بتقنية الاتصال المرئي "عن بعد"، حيث قال: "عملت الحكومة بكفاءة عالية خلال الأشهر الماضية عن بعد ولم تتوقف واليوم تستكمل أعمالها من الميدان ويعود الموظفون لمواصلة الإنجاز".

استمرارية الأعمال

وأضاف الشيخ محمد بن راشد: "اطلعنا على إجراءات الجهات لعودة واستمرارية الأعمال، وآليات عملهم خلال الفترة القادمة، صحة الموظفين والمتعاملين على رأس الأولويات، وجهنا المسؤولين بتوفير كل سبل السلامة والوقاية وتوفير البيئة الصحية لسلامة الجميع".

وأكد نائب رئيس الدولة: "الإمارات مستمرة، وفرق العمل مطلوب منها العمل بطريقة أكثر مرونة، وشمولية وأكثر استجابة لمتغيرات يومية متسارعة".

وقال محمد بن راشد مخاطباً الوزراء: "ما مضى خلال الأشهر الماضية علمنا أن نكون أقوى ونتعلم، ولدينا نقاط تحسين سنطورها، والقادم سيكون للأفضل، ونتائج اجتماعات حكومة الإمارات الأخيرة محل تطبيق ووجهنا الجهات ببدء تنفيذ رؤيتنا لما بعد كوفيد- 19".

قرارات المجلس

وضمن أجندة الاجتماع، اعتمد مجلس الوزراء خلال جلسته عدداً من القرارات والمبادرات حيث تم اعتماد سياسة توعية الشباب حول أساسيات بناء المسكن، والتي تقدم للشباب كافة المعلومات اللازمة عن كيفية التقدم لطلب منحة أو قرض من إحدى الجهات الحكومية المعنية بالإسكان، بالإضافة إلى معايير الاستحقاق، وغيرها من المعلومات الضرورية المتعلقة بكافة مراحل بناء المسكن، وذلك بهدف توعية الشباب ببرامج الإسكان المتوفرة في الدولة ومتطلباتها وشروط ومعايير الاستحقاق، وتسهيل عملية البناء بشكل عام، ونشر الوعي للشباب بأساليب وتقنيات البناء الحديثة لضمان جودة عالية في المباني، وتفادي التأخيرات في تنفيذ مشروع البناء، إضافة إلى المساهمة في تخفيض كلفة بناء المسكن من خلال توعية الشباب بعملية البناء.

وفي الشؤون التشريعية، وافق المجلس على تعديل جدول الجهات الخيرية التي يجوز لها استرداد ضريبة المدخلات، وبما يضمن قيام هذه الجهات بأداء مهامها الاجتماعية والإنسانية دون أعباء إضافية عليها، وتركيز جهودها لدعم المحتاجين والفئات المستحقة للدعم بصورة خاصة، والمساهمة في تنمية المجتمع بصورة عامة.

~/Scripts/comments.js">