الناطق باسم الحكومة: لا حل لقضية سد النهضة إلا عبر الحوار

أكد الناطق الرسمي باسم الحكومة، وزير الثقافة والاعلام، فيصل محمد صالح، أن السودان شريك أساسى فى مفاوضات سد النهضة، وينطلق من بوصلة مصلحة السودان العليا، وأن السودان يشارك بوفد مشرف، مُمثل فيه كل الجهات الفنية والسياسية والقانونية به خبرات ملمة بكل ابجديات سد النهضة، والتفاوض حوله وبتفويض كامل من الحكومة ودعم متوصل من رئيس مجلس الوزراء د.عبد الله حمدوك.



  وقال فيصل، إن السودان شكل حضورا وكان مبادرا في كل الجولات وطرح عدد من المبادرات المختلفة لكسر جمود التفاوض بين الدول الثلاث السودان مصر وإثيوبيا، واضاف ان السودان يعمل بعقل مفتوح، وأيادي مبسوطة لاستمرار التفاوض، وأنه لايوجد أي حل لقضية سد النهضة إلا عبر الحوار والتفاوض للوصول لحلول، واستخدام المياه بشكل عادل، ومنصف.

  وأوضح أن السودان حريص على الاستخدام المنصف والعادل لمشاريع المياه بين الدول الثلاث، وقال إن التفاوض بين الدول الثلاث يعمل علي تعظيم الايجابيات وتقليل السلبيات وتحقيق المنفعة المشتركة، مؤكدا ان التفاوض حول سد النهضة، استمر لسنوات طويلة وتوقف، وأن الدكتور عبدالله حمدوك، بادر بطرح مبادرة باهمية استئناف مفاوضات السد بعد توقفها بمراقبة الاتحاد الافريقى .  

~/Scripts/comments.js">