عاجل.. والي غرب دارفور: لا مجال لإفشال مسيرة السلام

استقبل اللواء الركن دكتور ربيع عبدالله ادم والي غرب دارفور، المكلف بمكتبه عصر اليوم، وفداً من شباب معسكر سيسي للنازحين بمحلية كرينك بحضور المدير التنفيذي للمحلية وعدد من القيادات الاهلية واعيان المنطقة على خلفية الاحداث الامنية التي شهدتها المنطقة الليلة الماضية وادت الى اصابة شخصين بعيار ناري مما دفع النازحين الى التجمهر والبدء في تنظيم اعتصام لإغلاق الطريق الرئيسي القاري.



ووفقا لما أوردته وكالة السودان للأنباء، اعلن والي غرب دارفور ان الظروف التي تمر بها البلاد تحتاج الى التعاون المشترك بين كافة قطاعات المجتمع وفي مقدمتها حكومة الولاية وقوى اعلان الحرية والتغيير ولجان المقاومة والادارة الاهلية من اجل تفويت الفرصة على الذين يسعون الى زعزعة الامن والاستقرار وطمأنينة المواطن اضافة الى افشال الموسم الزراعي لقيادة المجتمع نحو افشال السلام القادم في دارفور.

وأكد الوالي انه لا مكان للذين يسعون الى افشال مسيرة السلام في دارفور وعلى المجتمع التعامل مع هذه الفئة بالحسم التام وابان ان حكومته تسعى جاهدة الى توفير الامن والاستقرار ومقومات الحياة الكريمة لإنسان الولاية.

 واشار الوالي الى ضرورة العمل على تهيئة المناخ الملائم لإنجاح الموسم الزراعي باعتبار ان الزراعة هي العمود الفقري والدعامة الرئيسية للاقتصاد المحلي والقومي وتغيير الحياة الى الافضل واعلن عن دعم القوات النظامية في منطقة سيسي واعادة افتتاح مركز شرطة سيسي من اجل الاسهام في حفظ الامن وفرض هيبة الدولة وسيادة حكم القانون.

~/Scripts/comments.js">