طريقة بسيطة مزاولتها يوميا تمنع الموت المبكر

أشارت العديد من الدراسات إلى أن مفتاح العيش لفترة أطول يكمن في اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن، بالإضافة إلى ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.



ولأن الكثيرين لا يستطيعون ممارسة التمارين الرياضية بانتظام لأسباب مختلفة، توصلت دراسة حديثة إلى أن هناك طريقة بسيطة لتعزيز متوسط العمر المتوقع، والتي تكمن في المشي لمدة ساعة تقريبا كل يوم.

وأشارت هيئة الخدمات الصحية الوطنية البريطانية إلى أن هذه الطريقة توصف بـ"العلاج المعجزة الذي كنا ننتظره جميعا".

ويمكن أن يساعد إجراء بعض التغييرات في النظام الغذائي أو نمط الحياة على تجنب الموت المبكر بسبب الأمراض المختلفة، ما يعزز زيادة متوسط ​​العمر المتوقع.

وإحدى أسهل الطرق وأفضلها لتحسين الصحة العامة، ولتعزيز طول العمر، هي المشي بسرعة كل يوم، وفقا لهيئة الخدمات الصحية.

وقال اختصاصي التغذية أندرو ميرل إنه على الجميع التفكير في المشي بسرعة لمدة 60 دقيقة كل يوم، مؤكدا أنه ليس ضروريا استكمال هذه الصورة دفعة واحدة، ويمكن توزيع هذا التمرين طوال اليوم، لجعله أكثر راحة.

ولكنه أضاف أنه يجب أيضا الجمع بين المشي وتمارين القلب والأوعية الدموية الأكثر كثافة. وكتب على مدونته: "لقد وجدت أن التمرين هو مُحسن قوي للأداء على أساس يومي، وأنا الآن أعرف كيفية التمرين لزيادة العمر الصحي".

ولكن، إذا لم تكن لديك القدرة على ممارسة ساعة كاملة من المشي كل يوم، فهناك بدائل سهلة أيضا، بينها 15 دقيقة فقط من التمارين كل يوم يمكن أن توفر لك بعض الفوائد.

ومقابل كل 15 دقيقة إضافية من النشاط اليومي الذي تقوم به كل يوم، ينخفض خطر الوفاة المبكرة بنحو 4%، كما زعم العلماء. وستضيف أيضا حوالي ثلاث سنوات إضافية إلى متوسط ​​العمر المتوقع.

~/Scripts/comments.js">