لك مني سلام يا بيروت

لك مني سلام يا بيروت

اعتصرني الالم ،وانا اري اثار الانفجار الذي اصاب بيروت، وتداعت في ذهني الذكريات ومحاولات المساس بجميلة العرب بيروت ،تذكرت زميلة الطفولة غادة الطفلة الباكية التي كنت دائما اراها تبكي بينما نحن نلعب ،وسالتها لماذا تبكي قالت اتذكر اخي الذي قتل في الحرب، وقلت لها كلنا اخوانك تعالي نلعب بعفوية طفل، وابتسمت ابتسامة مشرقة متجاوزة الالم ونشرت السعادة بيننا جميعا  .       



 

هكذا هي لبنان تتجاوز كل الم فقد تالقت وابتسمت بعد الحرب الاهلية و الغزو والمفاوضات والصراع السياسي ،وتدخلات من كل الدنيا للاستحواذ بالجميلة، الا انها دائما تنفض كل من يريد بها العداء وتتجاوز الالم وتنتصر . تابعت امس تقارير وتفسيرات ونظريات حول الانفجار، هناك من قال انها بسبب الاحزاب ،والبعض ذهب انها مرتبطة بتصريحات نتنياهو، والبعض الاخر ذهب الي تفسير ذلك بالفساد الحكومي ،وذهب البعض الي انه بسبب الروتين القضائي المعقد بل اني ذهلت بمن ذكر انها مؤامرة سياسية داخلية . ولم ينظر الجميع الي دورنا جميعا في ما الت اليه الجميلة واحوالها ،لم نمد يدنا اليها ،ولم نكترث لصيحات اخوتنا بسبب الغلاء وانهيار الليرة لم ناخذ بيدهم انشغلنا بصراعاتنا الداخلية، ولم ندرك ولم نستوعب دروس التاريخ فكل جميل ياتي من لبنان و تركه سيجعلنا نفقد الرئة التي نتنفس بها ،وسنختنق الم يختنق العرب ؟عندما قامت الحرب الاهلية و تشرذموا وضعفوا؛ الم تنهار اقتصاديات العرب ومعنوياتهم وتحطمت الايرادات البترولية الاسطورية بغزو لبنان في 1982م ؟الم نتاثر جميعا بالصراع علي السلطة في لبنان وتدخل ايران؟ . اليوم التضامن مع لبنان علي اشده في حضرموت وفي كل اليمن، ومن استنكر ذلك ارد عليه بما قاله استاذي علي اليزيدي ابو فراس   كيف لا نتضامن مع اهلنا واخوتنا؟ كيف لا نتضامن مع بيروت العلم والثقافة والجمال الجرح الذي اصابها اصابنا جميعا ،         وبالرغم من ظروفنا الا اننا تالمنا جميعا، ونتمني ان نمد العون بكل ما نملك لاهلنا واخوتنا في بيروت . ونترك كل النظريات الخاصة بالمؤامرات والسياسات جانبا ،واعود الي ما قاله محافظ بيروت باكيا الذي بكي وابكانا معه بسبب حجم الدمار  فلا يوجد الان وقت لاي  تفسير ،ولكن ما علينا الان هو لملمه الجراح، تدمرت كل صوامع القمح والانفجار ونتائجه لا تختلف عن ما حدث في هيروشيما مائة قتيل وثلاثة الف جريح ،و دمار شامل وبالرغم من كل شي تظهر قوة اللبناني الاصيل فبعد الدموع، يتحدث بكل قوة الشعب اللبناني متماسك، ونحن اقوياء وسنظل اقوياء؛ نعم اللبنانيين اقوياء وسيظلوا اقوياء لقد غلبوا كل القوي وانتصروا ،وبقوا يقاوموا كل من يريد ان يتدخل في بلادهم ابهروا العالم بثقافتهم ورقيهم وتماسكهم ،تجاوزوا كل الجراح يخرجوا دائما من كل ازمة اقوي ،ولجميع العرب العاربة والمستعربة ساعدتموهم او لم تساعدوهم هم اقوياء، وسيظلوا مثال لكل جميل ستظل لبنان واحة الديمقراطية والحرية التي تبهر العرب وترعب حكامهم ،وامنية كل عربي ان يكون لبنان الحرية ،واستعير مما نشره اخي وصديقي شادي قباطي الذي قضي شطر من حياته في بيروت له غرست فيه ذكريات جميلة  ،من عناوين لمنظمات تقبل التبرعات لعل وعسي يتحرك ضمير البعض ويقوم بما توجبه القيم الانسانية والدينية و الوطنية : الصليب الاحمر اللبناني: مباشرة عبر التطبيق https://www.gofundme.com/f/lrc-beirut-explosion

لبنان بحاجة https://www.lebanonneeds.org/covid19-campaign?fbclid=IwAR231gJZfGD9WykK4YTBFxMD2bskocoet3rfgrknFcLjuv36dUIaviKFPmA

https://www.gofundme.com/f/lebanonneedsorg

تاثير لبنان https://www.justgiving.com/crowdfunding/lebanon-relief?utm_term=PYp7gXzyD

منظمات اخرى: https://lebanoncrisis.carrd.co/#donate وان كان محافظ بيروت قال للبنانيين بيروتُ أُمُكُمْ وهي تحتضر فلا تتركوها.. إحموها بأرواحكم ولا تخذلوها، فنقول ان بيروت امنا جميعا، ولن نتركها وان تخاذل من تخاذل فلازال هناك قلب ينبض لدي كل عربي ،وبقي ان نشيد بالاستجابة السريعة للحكومة المصرية ،والتي سجلت اول حضور بارسال مستشفي ميداني لبيروت، وبالانتظار المزيد من الجميع فهذا هو وقت التضامن والاخاء ،وتجاوز كل ما فات فما يقدم اليوم  مساعدات انسانية واجبة لا  ترتبط بالسياسة او المواقف ضد هذا الحزب او ذاك ومن غير المقبول الاستماع لحجج البعض اننا لن نساعد لموقف سياسي من هذا او ذاك، سلام ومحبه لكي سيدة المدن بيروت.    

~/Scripts/comments.js">