زوجة حفيد مؤسس قطر: النظام يتميز بعدم الصدق في كلامه

قالت زوجة طلال بن عبد العزيز آل ثاني حفيد مؤسس قطر، أسماء أريان، إن الأمم المتحدة اتخذت الأوراق التي قدمتها حول تعرض زوجها لانتهاكات في السجن بمحمل الجد، مشيرة إلى أن النظام القطري يمتاز بعدم الصدق في كلامه.



وأضافت خلال لقاء لبرنامج «التاسعة»، الذي يقدمه الإعلامي المصري وائل الإبراشي عبر فضائية «الأولى»، مساء الأربعاء، «كل شيء منهم غير معروف، هناك خدع في كل ما يقولونه لي»، مؤكدة أنها لا تعرف مكان سجن زوجها الجديد الآن.

وأشارت إلى أنها تلقت أخبار حول موت زوجها في السجن، نقلًا عن مصادر موجودة بقطر، متابعة: «رافضون للتفاوض، وآخر صورة رأيتها لزوجي تتكلم عن نفسها»، في إشارة لحالة زوجها المتدهورة.

ولفتت إلى أنها خاطبت السفارة الألمانية بالدوحة لإرسال طبيب إلى زوجها، بحكم إقامتها في ألمانيا الآن، قائلة إن المحبس القديم الذي تواجد به زوجها كان مبنيًا على مجاري.

وأدرجت منظمة الأمم المتحدة، الانتهاكات المرتكبة بحق المعارضين للنظام ضمن تقرير أولي حول سجل الدوحة في حقوق الإنسان، من جانبها أعربت أسماء أريان، زوجة الشيخ القطري طلال بن عبد العزيز آل ثاني عن شكرها للأمم المتحدة بسبب تبني قضية والد زوجها.

~/Scripts/comments.js">