عاجل.. سفير السودان بواشنطن يلتقي مساعد وزير الخارجية الأمريكي للشؤون الأفريقية

التقى السفير نور الدين ساتي سفير السودان بواشنطن بمساعد وزير الخارجية الأمريكي للشؤون الأفريقية تيبور ناجي بمبنى الخارجية الأمريكية امس الخميس،  وذلك بحضور السفيرة أميرة عقارب نائب رئيس بعثة السودان بواشنطن والسيدة ماكيلا جيمس نائبة مساعد وزير الخارجية والسفير دونالد بوث المبعوث الخاص للسودان. وعمت أجواء من الإيجابية خلال اللقاء الذي تم بين الجانبين.



استهل السفير ناجي اللقاء بالترحيب والتهنئة للسفير نور الدين ساتي بتوليه منصبه الجديد. وذكر أن  بلاده تنوي إقامة احتفال كبير عندما يتم رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

وعبر السفير نور الدين ساتي عن سعادته وشكره للحكومة الأمريكية، وعن أهمية تطوير العلاقات الثنائية، خصوصاً في المرحلة الإنتقالية.

وأشار السفير ناجي أن الولايات المتحدة تتطلع للشراكة مع السودان في الجوانب الاقتصادية مشيراً لعدد من الشركات الأمريكية التي بدأت بنشاطاتها في الخرطوم من بينها مايكروسوفت، زووم وشركة Monitor power system التي تعاقدت مع سودابت بخطة مشروع بلغت تكلفته 900 مليون دولار.

وتناول اللقاء عدداً من الموضوعات التي تتعلق بتوثيق العلاقات بين البلدين في كافة المجالات. وأشار السفير ناجي إلى المكالمة التي تمت بين السيد رئيس الوزراء عبد الله حمدوك والسيد بومبيو وزير خارجية الولايات المتحدة الامريكية، والتي عبر فيها السيد بومبيو عن دعم بلاده للحكم المدني والانتقال الديموقراطي في السودان.

ذكر السفير ناجي أن حكومة بلاده سوف تقوم بحظر دخول الولايات المتحدة الامريكية لكل الأشخاص المتورطين في تقويض عمل الحكومة المدنية الانتقالية وأسرهم، كما سيتم إلغاء التأشيرات للذين حصلوا عليها داخل وخارج السودان. وذكر أن هذا الإجراء يأتي في إطار دعم الولايات المتحدة الأمريكية للحكومة المدنية الإنتقالية.

وعبر السفير ناجي عن سعادته باللقاء مشيراً الى أن السفير ساتي أول سفير أفريقي يزور مبنى الخارجية منذ مارس المنصرم.

~/Scripts/comments.js">