رفع الخرطوم من قائمة الدول الراعية للإرهاب أمر مستقل ولا صلة له بعلاقاتنا الخارجية

قال وزير الخارجية السوداني المكلف، عمر قمر الدين، إن ملف رفع السودان من قائمة الدول الراعية للإرهابية أمر قائم بذاته، ولا علاقة له بعلاقاته الخارجية مع دول العالم.



وأضاف «قمر الدين» في تصريحات خاصة لفضائية «العربية»، مساء الثلاثاء، أن أمريكا هي من وضعت السودان في قائمة الدول الراعية للإرهاب، لذا فإن هذا الأمر يخص البلدين فقط.

وتابع: «على الرغم من أن قرار الإدارة الأمريكية قد ألقى بظلاله على علاقات السودان بالمؤسسات المالية وبدول العالم كافة، فإننا في السودان منذ البداية نصر أن نتعامل مع هذا الملف كملف قائم بذاته بيننا وبين أمريكا، دون أن يكون له علاقة بأي ملفات أخرى أيا كانت».

وأكد أنه، كمسؤول عن وزارة الخارجية السودانية، يعمل بكل جد على رفع السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، مشددًا أن حكومته لا علاقة لها بما يتم تداوله في الصحف.

~/Scripts/comments.js">