مصر: اتفاق وقف النار في ليبيا جاء استكمالا لاجتماع الغردقة ويجب دعم الجهد الحالي

رحبت الخارجية المصرية بالاتفاق الليبي على إعلان وقف شامل لإطلاق النار الذي توصلت إليه حكومة الوفاق و"الجيش الوطني" في المفاوضات الجارية في جنيف تحت رعاية أممية.



وأشار المتحدث باسم الخارجية المصرية أحمد حافظ، في تصريح نشرته الوزارة على صفحتها في "فيسبوك"، إلى أن النجاح الذي تحقق اليوم جاء استكمالا لأول اجتماع مباشر بين طرفي النزاع استضافته الغردقة المصرية أواخر سبتمبر الماضي.

وثمن الدبلوماسي المصري اتفاق الوفدين العسكريين الليبيين على الحفاظ على الهدوء في الخطوط الأمامية وتجنب التصعيد، داعيا الدول المنخرطة في الشأن الليبي إلى الإسهام في الجهد الحالي وضمان عدم التصعيد.

وأعرب المتحدث عن تطلع مصر إلى مواصلة الجهود ذات الصلة بالمسار السياسي ودعم جهود المبعوثة الأممية إلى ليبيا، ستيفاني وليامز، لتحقيق الهدف الرئيسي، وهو "ضمان استقرار ليبيا والحفاظ على سيادتها وسلامة ووحدة أراضيها مع ضرورة خروج القوات الأجنبية من البلاد".

~/Scripts/comments.js">