إنتر ميلان يعلن تعافى أشرف حكيمى من فيروس كورونا بعد 48 ساعة من الإصابة

أعلن إنتر ميلان الإيطالى، اليوم الجمعة، عن تعافى نجمه الدولى المغربى أشرف حكيمى، من فيروس كورونا المستجد، وذلك بعد يومين فقط، من الإعلان عن إصابته بالفيروس. وكان الإنتر قد كشف عن إصابة حكيمى بفيروس كورونا، أول أمس الأربعاء، وغاب عن المشاركة فى مواجهة بوروسيا مونشنجلادباخ الألمانى، فى افتتاح منافسات دور المجموعات من دورى أبطال أوروبا والتى انتهت بالتعادل الإيجابى 2-2.



وقال النادى الإيطالي عبر موقعه الرسمى: "نتيجة الفحوصات التى أُجريت لـ (أشرف حكيمى) جاءت سلبية لفيروس كورونا.. سيخضع اللاعب لاختبار مسحة ثانية اليوم، لتحديد موقفه النهائى".

ويستعد إنتر ميلان لخوض مواجهة مضيفه جنوى غدا السبت فى الجولة الرابعة من الدورى الإيطالى. وكان إنتر ميلان قد خسر مواجهته الأخيرة على مستوى منافسات الكالتشيو أمام جاره ميلان، فى الديربى، بنتيجة 2 – 1، السبت الماضى، فى الجولة الرابعة من المسابقة.

وانضم أشرف حكيمى إلى إنتر ميلان خلال موسم الانتقالات الصيفية، قادما من ريال مدريد الإسبانى مقابل 40 مليون يورو.

~/Scripts/comments.js">