لهذا السبب.. كوريا الجنوبية تغرم "فيسبوك" 6.1 مليون دولار

فرضت لجنة حماية المعلومات الشخصية في كوريا الجنوبية (PIPC) على شركة فيسبوك غرامة قدرها 6.7 مليار وون (نحو 6.1 مليون دولار)، لمشاركته معلومات المستخدمين دون موافقتهم.



وكانت لجنة الاتصالات الكورية قد بدأت التحقيقات في عام 2018 قبل تسليم أوراق القضية في النهاية إلى PIPC قبل بضعة أشهر.

ووفقًا لوكالة ”يونهاب“ الكورية الجنوبية، قررت PIPC أن الشبكة الاجتماعية العالمية قد شاركت المعلومات الشخصية لـ 3.3 مليون مستخدم كوري جنوبي (من إجمالي 18 مليون مستخدم) مع شركات أخرى دون موافقة، وذلك من مايو 2012 إلى يونيو 2018.

وقالت الهيئة: إن فيسبوك شارك أسماء الأشخاص وعناوينهم وتواريخ ميلادهم وخبراتهم في العمل وبلدهم وحالات علاقاتهم مع شركات أخرى عند تسجيل الدخول، علاوة على ذلك، قالت إن فيسبوك كان بإمكانها مشاركة هذه المعلومات مع ما يصل إلى 10000 شركة أخرى.

ومع ذلك، لا يمكن تحديد مقدار المعلومات التي تمت مشاركتها بالضبط؛ لأن فيسبوك -على ما يبدو- لم تقدم وثائق بذلك، كما اتهمت الهيئة الرقابية الشبكة الاجتماعية بتقديم مستندات غير كاملة أو مزورة، فيما نفت فيسبوك هذا الاتهام، مشيرة حسب ”يونهاب“ إلى أنها تعاونت مع التحقيق بشكل كامل.

وهذه هي المرة الأولى التي تفرض فيها PIPC غرامة على الشبكة الاجتماعية، لكنها ليست المرة الأولى التي تواجه فيها فيسبوك مشكلة في كوريا الجنوبية، ففي عام 2018، فرضت لجنة الاتصالات الكورية غرامة على الشركة بقيمة 396 مليون وون؛ لإبطاء اتصالات المستخدمين في عامي 2016 و2017.

لكن فيسبوك استطاعت أن تفوز في المعركة القانونية ضد اللجنة، وألغيت الغرامة في النهاية، بعد الحكم الذي أقرته محكمة سيؤول الإدارية في ذلك الوقت بأن الغرامة غير قانونية؛ لأن الشركة لم تكن تنوي إبطاء خدماتها في البلاد.

~/Scripts/comments.js">