تركيا.. ارتفاع معدلات البطالة بين الشباب بسبب سياسات أردوغان

كشفت تقارير صحفية، أن معدلات البطالة تتفاقم بين الشباب في تركيا بسبب سياسات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان داخليا وخارجيا، وجاءت جائحة كورونا لتزيد الأمر تعقيدا، وبات البحث عن عمل أكثر صعوبة، حسبما افادت قناة العربية.



 

وأوضحت التقارير الصحفية، أن هناك تداعيات طويلة الأجل للفشل في تحسين معدل التوظيف، فمعدل بطالة الشباب في تركيا بلغ 24% في سبتمبر الماضي، ورغم انخفاض معدل البطالة، وفقا للأرقام الرسمية الصادرة عن الحكومة، التي سجلت 12.7% في سبتمبر، انخفاضا من 13.2% في أغسطس، يقول الخبراء إن الأرقام الرئيسية تخفي ارتفاعًا في عدد الأشخاص، فهناك 83 مليونا خرجوا تماما من القوى العاملة، بينما بلغ عدد السكان غير الموجودين بالقوى العاملة31.1 مليونا في سبتمبر، ارتفاعا من 28.7 مليون قبل سنة.

 

وأضافت التقارير الصحفية، أنه من الصعب حساب رقم البطالة الحقيقي، ويطالبون بإصلاحات هيكلية، وتحول حقيقي في الاقتصاد التركي، لكن تلك الإصلاحات هي حل بعيد لشباب يواجه مشكلة قصيرة الأمد، فمعالجة بطالة الشباب باتت أحد أكبر التحديات التي تواجه أردوغان

   

~/Scripts/comments.js">