الإخوان وإيران..تحالف مشبوه لنشر الخراب بالمنطقة

على الرغم من التناقض الكلي والجزئي للمذهب العقائدي الديني، بين جماعة الإخوان وإيران؛ إلا أنهم متفقين في مبادئ «الإرهاب الأسود»، الذي ينفذه كل طرف منهما طبقًا لعقيدته، يأتي ذلك إلى جانب المصالح المشتركة بين دعم مالي وعسكري إيراني، وانتشارًا فكرياً لـ جماعة الإخوان الإرهابية، لتجتمع هذه الرؤى والمذاهب كافة تحت رايات «الدين» وشعارات تأسيس «الخلافة الإسلامية».



 

سلسالٍ من الدمار الشامل، والمعاهدات المشبوهة، بين «الإخوان وإيران» على المستوى الدولي والعربي، تنكشف جليًا بين الحين والآخر، لتفضح شتى أنواع الجرائم والانتهاكات اللامتناهية بحق الشعوب العربية والغربية، بحثاً عن السيطرة والنفوذ والهيمنة، لنهب الخيرات وإشعال الفتن والكوارث وتفريغ الهويات وتقسيم الشعوب.

 

مؤخرًا، كشفت صحيفة أمريكية، جزء من المباحثات السرية بين الجانبين، والتي عقدت تزامناً مع اشتعال عدد من الثورات العربية، وانتشار الأعمال الإرهابية في العالم. حيث عقد في تركيا عام 2014، اجتماعا سريا جمع بين «فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني وجماعة الإخوان الإرهابية».

~/Scripts/comments.js">