ارتفاع عدد ضحايا أعمال العنف فى الجنينة إلى 48 قتيلا

أكدت نقابة الأطباء بولاية غرب دارفور (غرب السودان) ارتفاع حصيلة ضحايا هجوم مليشيات على مدينة الجنينة (عاصمة الولاية) إلى 48 قتيلا.



وقالت النقابة إن الأحداث الدموية لاتزال جارية في مدينة الجنينة منذ صباح أمس /السبت/، مخلفة 48 قتيلا و97 جريحا".

وقال البيان "إن الكوادر الطبية تبذل جهدا كبيرا في تقديم الرعاية الطبية للجرحى والمصابين في ظل صعوبة بالغة في الحركة ونقص في كوادر التخدير والتمريض". 

وفي غضون ذلك، قررت المنسقية العامة لمؤتمرات البناء المحلي والوطني بولايات دارفور تعليق مؤتمرات البناء المحلي والوطني الثلاثة، التي كان من المقرر أن تبدأ في 23 يناير الحالي، وذلك إلى أجل غير مسمى.. وعزت تعليق مؤتمراتها إلى الأحداث المحزنة التي شهدتها مدينة الجنينة.

وكان مجلس الوزراء  قد قرر إرسال وفد رفيع المستوى، بشكل عاجل، إلى مدينة الجنينة، برئاسة النائب العام تاج السر الحبر، كما يضم ممثلين لكافة الأجهزة الأمنية والعسكرية والعدلية، لمتابعة الأوضاع فيها واتخاذ القرارات اللازمة لمعالجة الوضع واستعادة الهدوء والاستقرار بالولاية.

~/Scripts/comments.js">