عاجل.. 7 رسائل سودانية بشأن الحرب مع إثيوبيا

في ظل التوتر القائم بين البلدين، شدد الناطق الرسمي باسم مجلس السيادة الانتقالي في السودان على ان بلاده لا تريد حربا مع إثيوبيا.



وقال محمد الفكي في مقابلة الجمعة مع العربية: قادرون على حماية أرضنا واسترداد ما تبقى مع إثيوبيا.

إلا أنه أكد أن بلاده لاتريد حرباً بالوكالة أو الأصالة، قائلا" جل ما نريده هو أرضنا."

 

كما أضاف "ليس من مصلحة المنطقة وقوع حرب بين السودان وإثيوبيا"

إلى ذلك، تساءل:" لماذا تقبل إثيوبيا بترسيم الحدود مع جوبا وفق اتفاق 1902 وترفضه مع السودان

 

أما في ما يتعلق بأحداث دارفور، فأكد أن الأمن عاد واستتب بمدينة الجنينة في ولاية غرب دارفور، مضيفا أن قرار خروج قوات اليوناميد كان صحيحا.

كما كشف أن هناك توجها لرفع آلية حماية المدنيين في دارفور إلى عشرين ألف جندي، مشددا على أن صفحة الحرب طويت تماما في الإقليم  

وكان الدكتور عبد الله حمدوك، رئيس وزراء السودان قد قال للأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش، أمس الخميس، إن الجيش السودانى ينتشر على الحدود مع إثيوبيا، موضحًا أن من يتعرض له المواطنين من اعتداء على حدود إثيوبيا دفعنا لتعزيز قواتنا، مضيفًأ: لا نريد حربا مع أحد.  

~/Scripts/comments.js">