عاجل.. مصادرة سيارات "بوكو حرام" المهرّبة وغير المسجلة في ولاية شمال كردفان

أعلن والي شمال كردفان خالد آدم، عن مصادرة جميع العربات المهربة وغير المسجلة "بوكو حرام" بالولاية التي لم تسو أوضاعها بعد انتهاء الفترة المحددة لعمليات التقنين التي انتهت في مارس.



وأضاف الوالي في تصريح لوكالة "السودان للأنباء" أن "قيادة المركبات غير المقننة التي لاتحمل لوحات هي أداة للارتكاب الجريمة"، مشددا على "ضرورة ضبط كل المركبات التي لا تستوفي صلاحية السير باعتبارها جريمة مركبة وهي أكبر مهدد أمني واجتماعي وسيتم مصادرتها بعد التحري من إجراءاتها".

وتابع أن هذه "العربات مهربة من دول الجوار وعبارة عن نفايات"، منوها بأن السودان ليس مكبا للنفايات، وأشار إلى أن حكومة الولاية ولجنة الأمن شددت على تكثيف القوات على المعابر والحدود لمنع دخول العربات غير المقننة للولاية، مؤكدا أن القانون سيتم تطبيقه لضبط المركبة غير المقننة دون استثناء لأي شخص.

وحول عمليات جمع السلاح بالولاية أوضح الوالي أن الولاية بدأت الآن في عمليات الجمع القسري، مشددا على أن لجنة أمن الولاية لن تألو جهدا في بث الأمن والطمأنينة في نفوس المواطنين حماية لأرواحهم وممتلكاتهم.

~/Scripts/comments.js">