الـ128 مليار دولار المختفية من مصرف تركيا "شبح" يطارد أردوغان

من جديد تفجر السؤال حول مصير 128 مليار دولار اختفت من خزينة مصرف تركيا المركزي، فيما عجزت الردود الحكومية عن التوضيح.



 

ووفق نتائج استطلاع للرأي حول الميارات المفقودة ، أجرته شركة "متربول" التركية للأبحاث، دعا أغلب الذين شملهم الاستطلاع إلى ضرورة أن تكشف الحكومة التركية عن مصير هذه الأموال، في الوقت الذي تشهد فيه البلاد تراجعا  اقتصاديا وتدني قيمة العملة المحلية وارتفاع معدلات التضخم.

 

وأعلنت نتائج الاستطلاع، وطالب 45.4% من المشاركين بضرورة الكشف عن مصير هذه الأموال التي تبخرت في عهد براءت ألبيرق، وزير الخزانة والمالية السابق، صهر أردوغان.

   

وهوت الليرة التركية مجددا، مقابل الدولار، بعد بيانات سلبية بشأن تراجع عائدات السياحة، وهبطت العملة التركية إلى مستوى 8.3 ليرة مقابل الدولار الأمريكي، قبل أن تتعافى قليلا لتبقى عند مستوى 8.28 ليرة مقابل الدولار.

   

وفقدت العملة أكثر من 9% من قيمتها منذ بداية العام، وشهد الشهر الماضي نزولا حادا بعد الإطاحة بمحافظ البنك المركزي

~/Scripts/comments.js">