"فيس بوك" يحسم مصير حظر ترامب على منصته وانستجرام الأربعاء المقبل

قالت صحيفة "يو إس إيه توداى" الأمريكية إن مجلس الرقابة بموقع التواصل الاجتماعى فيس بوك جاهز لاتخاذ قرار بشأن ما إذا كان تعليق وجود الرئيس الأمريكى السابق دونالد ترامب على المنصة ينبغى أن يظل دائما.  وأعلن المجلس اليوم، الاثنين، أنه سيصدر قراره بشأن ترامب صباح الأربعاء بتوقيت شرق أمريكا.



 

وكان فيس بوك قد علق فى يناير الماضى حسابات ترامب على منصته، وعلى موقع انستجرام المملوك لفيس بوك أيضا بعد اقتحام مجموعة من أنصاره لمبنى الكابيتول.

 

وفى فبراير الماضى، أكد المجلس أنه تلقى استئنافا نيابة ترامب يسعى لاستعادة حساباته على فيس بوك وانسجرام. ولا تزال حسابات ترامب على يوتيوب وسناب شات وتويتر معلقة أيضا.

 

وفى الأسبوع الماضى، وافق المجلس التشريعى لولاية فلوريدا على مشروع قانون لمنع شركات السوشيال ميديا من حظر السياسيين مثل ترامب من المنصات. ومن المتوقع أن يقر حاكم فلوريدا رون ديسانتس على القانون.

 

وفى الشهر الماضى، انتقد ترامب موقع تويتر، ووصف عملاق وسائل التواصل الاجتماعي بأنه "ممل حقًا" و "غير جيد" بعد إيقافه في وقت سابق من هذا العام، ورأى أن البيانات الصحفية هي شكل من أشكال التواصل "أكثر أناقة بكثير" من تويتر.

 

وأشارت تقارير فى وقت سابق إلى أن ترامب يسعى إلى إنشاء شبكة اجتماعية خاصة به، وقال غننا ننظر فى الأمر نبحث فى منصات مختلفة ولدينا الكثير من الأشخاص الذين يريدون الخروج من المنصات الحالية، يجب أن يكونوا أقويا، لا يمكن أن يهيمن عليهم أمازون وجوجل.

~/Scripts/comments.js">