لهذه الأسباب.. معارض تركي يهاجم "أردوغان"

انتقد زعيم المعارضة التركية، كمال قليجدار أوغلو، حكومة الرئيس رجب طيب أردوغان بسبب ارتفاع معدلات البطالة بشكل كبير.



 

جاء انتقاد زعيم المعارضة التركية في تغريدة نشرها على حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي، "تويتر"، تعليقًا على تقرير حكومي كشف عن زيادة معدلات البطالة بالبلاد.

 

وقال قليجدار أوغلو، في تغريدته "الآباء والأمهات الأعزاء، تحدثت إليكم الليلة الماضية. قلت لكم يجعلون الأبناء عاطلين عن العمل، ثم يفسدونهم.. البطالة تحطم الأرقام القياسية، خاصة بين الشباب. إلى متى سوف نتحمل ونصبر على ذلك بالله عليكم؟ حتى لو هرب أردوغان من الانتخابات، سنواصل مطاردته".

   

وأكدت هيئة الإحصاء التركية (حكومية) في تقرير صادر عنها ارتفاع معدل البطالة في أبريل/نيسان الماضي، إلى 13.9%، وزيادة عدد العاطلين عن العمل لما فوق 15 سنة بمقدار 275 ألف شخص.

   

وبحسب التقرير فإن عدد العاطلين عن العمل بلغ في أبريل/نيسان 4 ملايين و511 ألف شخص بزيادة 0.9 نقطة مئوية عن الشهر السابق عليه مارس/آذار.

 

بطالة النساء والشباب

فيما انخفض معدل بطالة النساء بنسبة 0.4%، ووصل إلى 15.9%، بينما بلغ معدل بطالة الشباب في الفئة العمرية 15-24 سنة 25.6% بزيادة 0.1 نقطة مئوية مقارنة بمارس/آذار، وبلغ معدل التوظيف 32% بزيادة 0.5 نقطة مئوية.

 

كما بلغت نسبة المشاركة في القوى العاملة في هذه الفئة العمرية 43% بزيادة قدرها 0.8 نقطة مئوية عن مارس/آذار.

   

وأظهرت الإحصائيات نفسها أن عدد العمالة الزراعية ارتفع في أبريل/نيسان بمقدار 62 ألف شخص، وزاد البناء بمقدار 9 آلاف شخص، بينما انخفضت الصناعة بمقدار 212 ألف شخص، وانخفضت الخدمات بمقدار 52 ألف شخص.

   

حسب توزيع العمالة وفق قطاعات العمل، فإن 18% يعملون في الزراعة، و21.3% في الصناعة، و6.4% في البناء، و54.2% في الخدمات.

 

وفي أبريل/نيسان 2021، بلغ معدل العمالة غير المسجلة 28.4% بانخفاض 0.8 نقطة مئوية مقارنة بنفس الشهر من العام السابق، وبلغ معدل العمالة غير المسجلة في القطاع غير الزراعي 16.4% بانخفاض 0.7 نقطة مئوية مقارنة بنفس الشهر في 2020.

   

يشار إلى أن معدلات البطالة تفاقمت بين الشباب في تركيا، حيث زاد وباء كورونا المستجد من صعوبة البحث عن عمل، وحذر العديد من الاقتصاديين من أن يكون هناك تداعيات طويلة الأجل للفشل في تحسين معدل التوظيف بين الشباب التركي.

 

وتصدرت تركيا قائمة دول منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، من حيث الشباب العاطلين عن العمل وغير المتعلمين، بنسبة 28.8%، بينما بلغ متوسط دول منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية 12.8%.

 

يذكر أن المعارضة التركية تتهم الحكومة بالتلاعب في الإحصاءات الرسمية لإخفاء المشهد الاقتصادي المتردي عن الرأي العام.

~/Scripts/comments.js">